الكلية التطبيقية

يتبع إلى: 

 

انطلاقاً من أن التعليم الجامعي حق لكل مواطن مؤهلله, فقد هدفت الجامعات في منظومة التعليم العالي في الجمهورية العربية السورية، إلى تحقيق التقدم في مجالات العلم والتقانة والفكر والفن, والإسهام في تحقيق التنميةالاقتصادية والاجتماعية من خلال إعداد المتخصصين في مختلف فروع المعرفة، وتأهيلهم وتزويدهم بمستوى عال من المعارف والمهارات والسلوكيات يواكب تقدم العلم والتقانة والفكر والفن والحضارة العالمية.

وانطلاقاً من أهداف التعليم التقاني في الجمهورية العربية السورية في إعداد وتأهيل الموارد البشرية في مجالات العلوم التطبيقية والتقانية المختلفة بما يسهم في التطور الاجتماعي والاقتصادي والعلمي للمجتمع.

فقد أحدثت الكلية التطبيقية في جامعة حلب بموجب المرسوم التشريعي رقم /47/ لعام 2013 وافتتحت بدءً من العام الدراسي 2014/2015 بموجب قرار المجلس الأعلى للتعليم التقاني رقم /2/و م تاريخ 21 نيسان 2014 وتضم حالياً قسم التقانات الإلكترونية وقسم التدفئة والتكييف والتبريد.

 


لمحة تاريخية: 

أحدثت الكلية التطبيقية في جامعة حلب بموجب المرسوم التشريعي رقم /47/ لعام 2013 وافتتحت بدءً من العام الدراسي 2014/2015 بموجب قرار المجلس الأعلى للتعليم التقاني رقم /2/و م تاريخ 21 نيسان 2014 وتضم حالياً قسم التقانات الإلكترونية وقسم التدفئة والتكييف والتبريد.

 

حيث تضم الكلية الأقسام العلمية التالية:

1.     قسم التقانات الإلكترونية

2.     قسم التدفئة والتكييف والتبريد

3.     قسم التغذية الكهربائية للمدن والمنشآت الصناعية (محدث - غير مفتتح).

4.     قسم الاتصالات (محدث - غير مفتتح).

5.     قسم الميكاترونيكس (محدث - غير مفتتح).

6.     قسم التحكم والأتمتة الصناعية (محدث - غير مفتتح).

7.     قسم تقانات الحاسوب (محدث - غير مفتتح).

8.     قسم ميكانيك المركبات (محدث - غير مفتتح).

9.     قسم التصنيع الميكانيكي (محدث - غير مفتتح).

10.قسم الغزل والنسيج (محدث - غير مفتتح).

 

 

الرسالة: 

تقديم تعليم تقاني عالي الجودة يجعل العائد المستهدف من عملية التعليم أكثر كفاءة وتميزاً، وتوسيع قاعدته كماً ونوعاً وإرساء دعائم التنمية البشرية المستدامة، وتزويد الخريجين بالمعارف والمهارات والسلوكيات الأخلاقية لممارسة المهنة عن طريق التعليم والتدريب، وإمكانية الاستجابة السريعة للحاجات المتغيرة لسوق العمل من خلال مواكبة التطورات العلمية والتقنية والانفتاح الخارجي، واعتماد التعليم من أجل السوق، وضمان توكيد جودة المخرجات التعليمية المستهدفة من هذا النمط التعليمي بالتنسيق والتعاون مع القطاعات المختلفة داخل القطر وخارجه.

 

الأهداف: 

خلق نظام تعليم تقني إبداعي تعاوني (أي بمشاركة الجميع) مبني على احتياجات سوق العمل وفق معايير مرجعية، متميز في مجال البرامج الدراسية والخدمات التعليمية والتدريبية، يؤمن مسارات تعليم عالي تطبيقية لطلاب التعليم الثانوي المهني والعام، ويلبي معظم احتياجات السوق المحلية، ويتفاعل مع الحاجات المتغيرة (الديناميكية) لسوق العمل.

اسم العميد\المدير: 

الاستاذ الدكتور خير الدين طرشة كردي

Hide place main content

الكلية التطبيقية

...

روابط هامة